كنعان: الحجوزات الفندقية لامست الـ100% في عيد الفطر

توقع الأمين العام لنقابة الفنادق وديع كنعان أن تشهد عطلة عيد الفطر تحسناً في نسبة الإشغال الفندقي خصوصا بين 26 حزيران الجاري و31 منه، إذ راوحت الحجوزات حتى الآن بين 90 في المئة و100 في المئة في فنادق بيروت ذات الخمس والأربع نجوم. أما خارج العاصمة، فلفت إلى أن نسبة الحجوزات «لا تزال بين 50 في المئة و70 في المئة».

وتوقع كنعان في حديث لـ«المركزية»، أن نسبة الإشغال خارج العاصمة «سترتفع في ضوء وصول معدل الإشغال في فنادق العاصمة إلى 100 في المئة، ما يؤدي إلى رفد الفنادق العاملة خارج العاصمة، بالزائرين بعد أن تمتلئ فنادق بيروت»، عازياً أسباب تفاؤله بموسم صيف سياحي مميز، إلى «عوامل عدة ابرزها: 

إقرار قانون جديد للانتخابات النيابية، ما يؤدي إلى انفراج مختلف القطاعات الاقتصادية بما فيها السياحة.

- الاستقرار الأمني الذي ينعم به لبنان بفضل سهر الجيش اللبناني والقوى الأمنية.

- الحملة الترويجية التي نظمتها وزارة السياحة بالتعاون مع القطاع السياحي الخاص، خصوصاً عبر إقامة المنتدى السياحي العالميVisit Lebanon 2017 والذي شاركت فيه 150 شركة سياحية عالمية تتعاطى الترويج السياحي، وإقامة المؤتمرات وتنظيم الرحلات والمعارض السياحية.

- اعتماد لبنان كوجهة سياحية جاذبة جديدة، حيث من المفترض أن نرى سياحة من جنسيات جديدة، أو عدد كبير من السياح من أوروبا، وآسيا.

- الاستعدادات اللبنانية لتأمين موسم سياحي مميز.

واشار كنعان إلى «اكتمال حجوزات رحلات شركات الطيران إلى لبنان، حتى أن شركة طيران الشرق الاوسط – الخطوط الجوية اللبنانية زادت عدد رحلاتها أكثر من 60 رحلة إضافية، كذلك بعض شركات الطيران التي رفعت عدد رحلاتها إلى بيروت ولا سيما تلك المتوجّهة من دول الخليج العربي».

واعتبر أن «ما يميّز صيف هذا العام وجود عدد كبير من اللبنانيين المنتشرين الذين سيأتون إلى لبنان لبضعة أيام، أو لقضاء عطلة الصيف بين أهاليهم وأصحابهم، ما يعني أن لبنان بات يعتمد بشكل أساسي على مغتربيه لدعم قطاعه السياحي».

ولاحظ كنعان «عودة الخليجيين لا سيما الكويتيين الذين بادر بعضهم إلى إقامة حفلات زفافه في لبنان، وتم أخيراً حجز عدد من الفنادق اللبنانية لتنظيم زفاف أحد الكويتيين».


< العودة الى الاخبار

Powered by